للعودة للصفحة الرئيسية للموقع - صفحة البداية صفحة الموقع الرئيسية
للإتصال بنا للإتصال بنا
إضغط هنا لإضافة موقع عالم التطوع العربي إلى مفضلتك لتستطيع الرجوع إليه بسهولة فيما بعد   إضافة الموقع في المفضلة
اجعل عالم التطوع العربي صفحة البداية لمتصفحك ضع عالم التطوع صفحة البداية

www.arabvol.org 

       عالم من العطاء         سنة سادسة من العطاء     

     ملتقى التطوع  I   بـنـك العطاء  I   بـنـك الدم   I  التقويم   I  عن عالم التطوع العربي   I  اللائحة الأساسية  I   سجل المشاريع   I   شركاء النجاح   I   لدعم الموقع/ بانرات وتواقيع   I 
 أصحاب المواقع  I    المتطوعين    I   الجمعيات والمنظمات والهيئات التطوعية    I   الشركات والمنشآت    I    خدمة المجتمع CSR                         للإعلان معنا      للإتصال بنا

 
تويترمجموعة عالم التطوع على قوقليوتوب عالم التطوع العربيمجموعة عالم التطوع على فيسبوكاندية التطوعمجلة عالم التطوع


العودة   عالم التطوع العربي > اندية الرعاية الإجتماعية والصحية > نادي السرطان التطوعي

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-Sep-2007, 06:34   #1 (permalink)
عضو مميز
 
الصورة الرمزية هدى عبدالعزيز
 
رقم العضوية: 848
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: Saudi Arabia
المدينة: الرياض
عدد الأنشطة: 6
المشاركات: 3,246

الأوسمة
التميز الإداري  وسام التصميم والجرافيكس  وسام التميز الذهبي 2007  وسام المشاريع الذهبي(اكثر من 5 مشاريع) 
مجموع الاوسمة: 4

سؤال










سرطان الرئة





الرئتان
هي أعضاء كبيرة واسفنجية، توجد في القسم العلوي من القفص الصدري.
يدخل الهواء إلى الرئتين ويغادرهما عبر جهاز من الشعب الرئوية.
وكل رئة تختلف بعض الشئ بحجمها وشكلها عن الرئة الأخرى.
فالرئة اليمني أكبر من اليسرى وهي مقسومة الى ثلاثة فصوص, واليسري أصغر حجماً وتنسقم الي فصين.
وتزن الرئتان معاً لدي الإنسان البالغ كيلو جراما واحداً تقريباً .
ويغطي الرئتان والتجويف الصدري من الداخل غشاء دقيق أملس يسمي الغشاء البللوري.
هذا الغشاء يسمح للرئتين بالتحرك قليلاً عندما نتنفس، دون أن يلحق بهما أي ضرر.






سرطان الرئة
تعد سرطانات القصبات والرئة من أكثر السرطانات حدوثاً عند الرجل وحدوثها في ازدياد عند المرأة بسبب إزدياد نسب المدخنات من النساء.
وسرطانات الرئة من السرطانات المعقدة والخطرة لما تحدث من مضاعفات كثيرة نتيجة الانتقالات أو طبيعة الورم الشرسة.
ويعتبر التدخين على علاقة وثيقة بحدوث هذا النوع من السرطانات ويمكن القول إنه يسبب بشكل مباشر أكثر من 90 من سرطانات الرئة على الأقل.
ويرتبط خطر الإصابة بعدد السجائر ومحتواها من المواد المسرطنة فسبيل الوقاية من أكثر حالات هذا الداء هو بتجنّب التدخين.



أنواع سرطان الرئة:
1- سرطان الخلايا الصغيرة (Small cell lung cancer - SCLC )
ويمثل حوالي 20% من حالات سرطان الرئة, ويصيب المدخنين فقط وهو سريع الانتشار خارج الرئة.

2- سرطان الخلايا غير الصغيرة ( Non-small cell lung cancer - NSCLC )

وهو أكثر شيوعاً من النوع الأول, وله أنواع متعددة حسب مكان الإصابة, وقد يصيب المدخنين وغير المدخنين.


أسباب سرطان الرئة:

1- التدخين:
حيث يحتوي دخان السجائر والشيشة على مواد ثبت فعلها المسرطن للخلايا، ويعتبر الأشخاص المعرضين لدخان السجائر أكثر عرضة للإصابة.

2- التلوث البيئي:

حيث نلاحظ أن نسبة حدوث المرض عند سكان المدن الملوثة أعلى منه عند سكان القرى أو المدن الأقل تلوثاً.

3- غاز الرداون:
هو غاز ينتج عن انتشار اليورانيوم وعندما يتفاعل يطلق مواد مسرطنة، ويدخل هذا الغاز في العديد من الصناعات.

4- التعرض لبعض المواد المسرطنة :كالأسبستوس.

5- الإصابة السابقة بالدرن:
الإصابة بالدرن في الرئة قد ترفع من احتمال الإصابة بالسرطان وخاصة في مكان الإصابة نفسه.



الأعراض:

1- السعال: يكون السعال مستمراً مع إفراز غزير للبلغم.
2- ضيق في التنفس ونفث الدم.
3- آلام في منطقة الصدر.
4- البحة في الصوت.
5- صعوبة في إخراط المخاط من القصبة الهوائية.
6- التهاب الرئة على نحو متكرر.
7- آلام وضعف وتنميل في اليد والذراع بسبب ضغط الورم على الأعصاب.
8- تورم الوجه وأعلى الذراعين, بسبب ضغط الورم على الأوعية الدموية الكبيرة.
9- الإرهاق, الضعف وفقدان الشهية وبالتالي انخفاض بالوزن.
10-إذا انتشر سرطان الرئة بالجسم فقد يسبب صداع وآلام في العظام.

__________________________________________________ _____
ملاحظة:
لاتعد الإصابة بأحد هذه الأعراض دليلاً على الإصابة بسرطان الرئة, فالطبيب هو وحده من يستطيع تحديد هذه الأعراض إن كانت ناجمة عن الإصابة بسرطان الرئة.
__________________________________________________ _____




تشخيص سرطان الرئة


كي يتأكد الطبيب من التشخيص فإنه عادة يقوم بإجراء الفحوص التالية:
- أشعة الصدر.
- تحليل للبلغم.
- عينة من خلايا الرئة:
إما عن طريق المنظار.
إبرة بالصدر لأخذ عينة من الورم أو من السوائل المتجمعة.
إن تبين بعد هذا التشخيص الإصابة بسرطان الرئة وجب عمل فحوصات:
الأشعة المقطعية وأشعة الرنين المغناطيسي.
أشعة نووية للجسم والعظام.
فحص الغدد اللمفاوية في الصدر, وبالذات في منطقة منتصف الصدر, ويتم ذلك بمنظار خاص أو بعملية جراحية.


كيف يتم اكتشاف سرطان الرئة؟
من سوء الطالع أنه يصعب اكتشاف سرطان الرئة في مرحلة مبكرة. كما أنه لا ينصح بالاستمرار في فحص الصدر بالأشعة بصورة دورية بالنسبة للأشخاص الذين لا تظهر عليهم الأعراض، لأنه في الوقت الذي تظهر فيه صور الأشعة وجود سرطان، يكون المرض في العادة قد وصل إلى مرحلة متقدمة، وعندما يشتبه في وجود سرطان فإنه يتم تأكيد التشخيص عن طريق التصوير بالأشعة والتنظير الشُعَبي وفحص عينات الأنسجة الحية وتحليل البصاق، وربما عن طريق إجراء عملية جراحية استكشافية في الصدر.


العلاج:
بالجراحة أوالعلاج الكيميائي أوبالأشعة.
لكن يختلف البرنامج العلاجي حسب نوع السرطان وحالة المريض.
1- سرطان الخلايا الصغيرة (Small cell lung cancer - SCLC )
العلاج الجراحي لا يستخدم مع هذا النوع من السرطان, وغالباً أكثر ما يستخدم العلاج الكيميائي والأشعة.

2- سرطان الخلايا غير الصغيرة ( Non-small cell lung cancer - NSCLC )
هذا النوع يتم علاجه عادة بالجراحة إذا كان محصوراً بالرئة أو في الصدر, والجراحة قد تعني إزالة جزء من الرئة او إزالة رئة كاملة, وأحياناً يضطر الجراح لإزالة الرئتين معاً.
ويتم أحياناً استخدام العلاج الكيميائي والأشعة لتقليل حجم الورم.


طرق الوقاية من سرطان الرئة:
لا توجد حالياً طريقة معتمدة طبياً للكشف المبكر عن سرطان الرئة, لذلك لا بد لكل شخص أن ينتبه لنفسه ويتجنب كل ما قد يسبب الإصابة بهذا السرطان.

نذكر منها مايلي:
- الامتناع الكامل عن التدخين بجميع أشكاله وأنواعه.
فالتدخين هو السبب الأول والرئيس لسرطان الرئة. فلماذا تعرض نفسك لهذا الخطر؟
- عدم الجلوس مع المخنين واستنشاق الدخان المنبعث من سجائرهم ( التدخين السلبي).
- الابتعاد عن المواد المسرطنة كالرادون والنيكل.
- الابتعاد عن ملوثات الجو السامة.
- الغذاء الصحي.


الوقاية من سرطان الـــرئــة؟

> عدم إستنشاق الأبخرة..
> وضع الكمامات التنفسية في المصانع الكيميائية..
> الابتعاد نهائياً عن التدخين..
> إبتعاد الأشخاص (غير المدخنين) عن المدخنين.

ما هي فرص البقاء على قيد الحياة بإذن الله؟
إن الأعمار بيد الله، ولكن فرص البقاء على قيد الحياة ضئيلة، حيث أنه لا يبقى من مرضى سرطان الرئة على قيد الحياة خمس سنوات أو أكثر بعد تشخيصه إلا 13% فقط.
وأفضل طريقة لتجنب الإصابة بسرطان الرئة هي عدم التدخين، أو الإقلاع عنه، فرئتا المدخن تعودان إلى حالتهما الطبيعية مع مضي الوقت ما لم يحدث فيهما تلف لا يمكن إصلاحه.





نسأل الله الصحة والعافية للجميع,,












________________________
المصادر:
الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان
الجمعية القطرية للسرطان
حملة الأمير سلطان الوطنية للتثقيف الصحي











الصور المرفقة
نوع الملف: pdf cancer.pdf‏ (153.0 كيلوبايت, المشاهدات 5520)





هدى عبدالعزيز غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!


قديم 24-Sep-2007, 04:31   #2 (permalink)
متطوع رسمي
عضو نادي جدة
 
الصورة الرمزية المستشاره
 
رقم العضوية: 523
تاريخ التسجيل: Dec 2006
الدولة: Saudi Arabia
المدينة: عروس البحر((جدة))
المشاركات: 355
افتراضي رد: ماذا تعرف عن سرطان الرئة ؟؟!

الله يعطيكِ العافية...






سبحان الله وبحمده
استغفرالله استغفرالله استغفر الله
لمراسلتي إضغط هنا


المستشاره غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 25-Sep-2007, 09:05   #3 (permalink)
متطوع رسمي
عضو نادي الرياض التطوعي
 
الصورة الرمزية حبيب المصطفى
 
رقم العضوية: 565
تاريخ التسجيل: Jan 2007
الدولة: Egypt
المدينة: الرياض
المشاركات: 422
افتراضي رد: ماذا تعرف عن سرطان الرئة ؟؟!

جزاك الله خيرا
والله يعطيك العافية
حبيب المصطفى غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 26-Sep-2007, 04:39   #4 (permalink)
عضو مميز
 
الصورة الرمزية هدى عبدالعزيز
 
رقم العضوية: 848
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: Saudi Arabia
المدينة: الرياض
عدد الأنشطة: 6
المشاركات: 3,246

الأوسمة
التميز الإداري  وسام التصميم والجرافيكس  وسام التميز الذهبي 2007  وسام المشاريع الذهبي(اكثر من 5 مشاريع) 
مجموع الاوسمة: 4

افتراضي رد: ماذا تعرف عن سرطان الرئة ؟؟!

الماجستير حلمي..
حسن حمدى أحمد..

الله يعافيكم, شكراً ..





هدى عبدالعزيز غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 29-Sep-2007, 08:27   #5 (permalink)
متطوع رسمي
عضو نادي الرياض التطوعي
 
الصورة الرمزية حبيب المصطفى
 
رقم العضوية: 565
تاريخ التسجيل: Jan 2007
الدولة: Egypt
المدينة: الرياض
المشاركات: 422
افتراضي رد: ماذا تعرف عن سرطان الرئة ؟؟!

والله معلومات محترمة جدااا
اتمنا لكم التوفيق 00000
حبيب المصطفى غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 18-Oct-2007, 02:58   #6 (permalink)
عضو مميز
عضو نادي العراق
 
الصورة الرمزية bode
 
رقم العضوية: 1639
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: Sweden
المدينة: Stockholm
المشاركات: 2,737

الأوسمة

افتراضي سرطان الرئة.. لا يصيب المدخنين فقط




عوامل متعددة تلعب دورا فيه وعقاقير موجهة لعلاجه

هل كان من المدخنين؟.. هذا هو رد الفعل الأولي لدى سماعنا ان شخصا ما يعاني من مرض سرطان الرئة. ورد الفعل هذا يمكن فهمه، لأننا نقرأ ونسمع الكثير حول العلاقة بين التدخين وسرطان الرئة منذ صدور تقرير «سيرجون جنرال» عام 1964. ويقدر اختصاصيو الامراض السرطانية ان نحو 85 الى 90 في المائة من الذين توفوا في الولايات المتحدة بسبب مرض سرطان الرئة، كانوا من المدخنين.

* سرطان غير المدخنين لكن ماذا عن البقية التي تبلغ نسبتها 10 الى 15 في المائة؟.. يقدر بعض الخبراء ان نحو 15 الف اميركي يقضي نحبه سنويا من جراء سرطان الرئة، رغم انهم لم يدخنوا بتاتا في حياتهم. واشهر حادثة من هذا النوع وقعت لأرملة النجم الراحل كريستوفر ريف، دانا ريف، التي فارقت الحياة عام 2005. واذا كان سرطان الرئة لدى غير المدخنين حالة، او فئة مختلفة، فإنه سيكون ضمن الامراض السرطانية العشر الاكثر خطورة وتسببا في الهلاك، وفي المرتية ذاتها من خطورة سرطان الرحم.

والتدخين السلبي، أو الذي يدعى الدرجة الثانية، هو عامل ايضا في العديد من الحالات، فاستنادا الى أحد التقديرات، يصاب نحو 3000 اميركي بسرطان الرئة بسبب تنفسهم الدخان السلبي، أو الدرجة الثانية، رغم ان الدلائل تشير الى ان التعرض له بات يقل بعدما اصبح تحريم التدخين في اماكن العمل والمطاعم امرا شائعا.

ورغم ادراج التدخين السلبي في العوامل المسبّبة، إلا ان هناك مجموعة لا بأس بها من مرضى سرطان الرئة لا يمكن ارجاع سبب ذلك الى التبغ.

وحتى وقت قريب كان للاطباء اسباب قليلة لاعتبار سرطان الرئة عاملا مؤثرا في غير المدخنين، على اعتبار انه حالة منفصلة، فقد كان التشخيص والعلاج هما الاجراء ذاته بغض النظر اذا كان المرضى من المدخنين أم لا. وقد يكون غير المدخنين قد استجابوا بشكل افضل الى العلاج من المدخنين، لكن الاطباء لم تكن لهم اية وسيلة لتحديد ما اذا كانت هناك فوارق أو اختلافات موروثة لدى المدخنين، او غير المدخنين، من المصابين بالسرطان، أو ان الذين لم يدخنوا بتاتا هم اكثر صحة وعافية ربما، لكونهم لم يشكوا من امراض قلبية وعائية التي يسببها التدخين عادة.

واليوم هناك ادراك متزايد انه في بعض الحالات المهمة قد يكون سرطان الرئة لدى غير المدخنين مرضا مختلفا. ويعتبر العقاران الخاصان بمعالجة السرطان gefitinb (Iressa) وerlotinib (Tarceva)، اكثر فعالية في علاج الاشخاص الذين لم يدخنوا بتاتا، كما تعرّف الباحثون على الخلافات الوراثية التي قد تشرح السبب. وكجزء من التجارب السريرية يقوم الاطباء في معهد «دانا فاربر» للسرطان في بوسطن المرتبط بجامعة هارفارد، باختبار أورام سرطان الرئة لدى المدخنين السابقين غير المسرفين، وأولئك الذين لم يدخنوا بتاتا.

واذا عثر الباحثون على بعض التحولات الوراثية المعينة، جرت معالجتهم بعقار Tarceva كعلاج خط اول دفاعي (في الاحوال العادية لا يستخدم الا بعد فشل العلاج الكيميائي التقليدي). وثمة دراسات مشابهة جارية الآن في مستشفى ماساتشوسيتس العام يستخدم فيها عقار Iressa.

* علاج «موجّه» يقول الدكتور باسي جون، الباحث في «دانا فاربر»، ان مثل هذه التجارب هو المثال الاول للطب الشخصي الخاص في علاج سرطان الرئة. و«الطب الشخصي الخاص» هو عبارة، او وصف يطلق على العلاج الطبي المصمم خصيصا لعلاج المرضى حسب جيناتهم الوراثية الخاصة، او الفردية.

ويجد علماء الامراض بعض الصعوبة في التحكم بسرطان الرئة لدى غير المدخنين، لان «تاريخ التدخين» لا يعد جزءا اساسيا من سجلات الوفاة الرسمية. من هنا قام الباحثون في استخدام تقارير الاهل والاقارب وسجلات المستشفيات للتمييز بين المدخنين وغير المدخنين، لكن مثل هكذا دليل قد لا يكون كاملا.

بيد انه في عام 2005، نشر عدد من التقارير الخاصة بالاشخاص غير المدخنين. وقدم علماء الاوبئة والامراض في الجمعية الاميركية للسرطان SCS نتائج عن واحدة من الدراسات الكبيرة بهذا الخصوص، عندما استطاعوا الحصول على معلومات تتعلق بدراستين كبيرتين قامت بهما هذه الجمعية حول الوقاية السرطانية، وشملت 940 الف شخص الذين افادوا انهم لم يدخنوا في حياتهم قط، وذلك عبر استطلاع يتعلق بدراسات الوقاية من السرطان ومكافحته. وجرى خلاله حساب معدل الوفيات على مدى 12 سنة من المتابعة.


* وفيات متزايدة وتحدت نتائج باحثي الجمعية بعض المعتقدات الشائعة حول سرطان الرئة لدى غير المدخنين. وقد وجدت النتائج هذه ان معدل الوفيات بسبب سرطان الرئة هي اعلى لدى الذكور غير المدخنين، رغم وجود الكثير من المرضى من النساء نظرا لوجود العديد منهن من اللواتي تجاوزن سن الستين او أكثر في فئة غير المدخنات. كما وجد الباحثون ايضا ان معدل الوفيات هي اعلى لدى النساء الاميركيات من اصل افريقي مقارنة بالنساء من البيض.

وعلى الرغم من ان بعض الدراسات وجدت ان عدد حالات السرطان بين غير المدخنين اخذت في الارتفاع، إلا ان تحليلات باحثي الجمعية الاميركية للسرطان لم تعثر على دليل يؤكد ذلك. وفي دراسة اخرى نشرت في صحيفة «جورنال اوف كلينكال اونكولوجي» افاد الباحثون في سنغافورة ان نحو ثلث مرضى سرطان الرئة في تلك البلاد لم يدخنوا قط، وهي نسبة مشابهة لنسبة اليابان. واكتشفوا ان المرضى الذين لم يدخنوا قد شخصوا بحالات سرطانية اكثر تقدما من المدخنين ربما، لان الاطباء لم يكونوا يبحثون عن المرض في البداية. وكانت اغلبية غير المدخنين (68.5%) من النساء المصابات بسرطانات غدية. اما عدد الحالات السرطانية التي سببها التدخين السلبي، فلا يمكن تحديده، لكون الباحثين اشاروا الى انهم غير قادرين على توثيق ذلك.

ويبدو ان سرطان الرئة موجود في العائلات، كذلك الحال بالنسبة الى التدخين، لذلك لا يبرز المرض على كونه حالة وراثية. لكن الباحثين الالمان أفادوا في عدد اكتوبر الماضي من مجلة «تشيست» ان التاريخ العائلي هو عامل كبير بين غير المدخنين اكثر بكثير من المدخنين، مما يشير ربما الى وجود عامل وراثي مهم وراء الحالات السرطانية بين غير المدخنين.


* عقاقير ذكية وكانت موافقة وكالة الاغذية والعقاقير الاميركية على عقار imatinib (Gleevec) في مايو (أيار) 2001، قد اعتبرت بداية عصر جديد في علاج السرطان عن طريق العقاقير الذكية التي من شأنها ان توجه ذاتها لاستهداف البروتينات الشاذة الموجودة فقط في الخلايا السرطانية. ومثل هذه الانتقائية لا تجعلها اكثر فعالية فحسب، بل تجعلها كذلك تنتج القليل من التأثيرات الجانبية لكون الخلايا غير السرطانية لا تتأثر بالعلاج. والذي ضاع وسط هذه التطورات الجديدة ذكر عقار Gleevec، الذي يعمل ضد السرطانات النادرة نسبيا (مثل اللوكيميا الخبيثة المزمنة والاورام اللحمية المعوية الباطنية). وبالمقابل يستهدف عقار gefitinib (Iressa) مستقبلات عوامل النمو في طبقة البشرة EGFRs epidermal growth factor receptors الموجودة عادة في العديد من السرطانات. ومثل هذه التطورات تعقد الآمال على عقاقير مثل Gleevec لمعالجة الاشكال الشائعة من السرطان.

لكن هناك عقبة كأداء وهي ان عقار Iressa يقوم بتقليص السرطانات في نحو 10 في المائة من مرضى سرطان الرئة الذين يتناولون العقار. «لكن اذا نظرت الى سطح خلايا سرطان الرئة، فإن 90 في المائة منها تملك مستقبل EGFR»، كما يقول الدكتور جون. «لكن نسبة 10 الى 15 في المائة من المرضى يتجاوبون مع العلاج. وهنا تحصل مثل هذه المفارقة الطبية، فإذا كان المستقبل موجودا هناك، فلماذا لا يستفيد الجميع؟»، كما يتساءل الدكتور جون.

وعندما قام الباحثون بتفحص نتائج الدراسة بتفصيل اكبر، وجدوا ان سرطانات الرئة لبعض اجناس الناس تستجيب اكثر الى عقاري Iressa وTarceva. وكانت للاورام النسائية على سبيل المثال، استجابة افضل من الرجال، كما ان المرضى من اليابانيين استجابوا افضل من غيرهم كمعدل عام. وهكذا ايضا بالنسبة الى الاشخاص الذين لم يدخنوا. وفي احدى التجارب كان معدل النجاة بالنسبة الى غير المدخنين اكثر من الضعف (من 10 اشهر الى 22 شهرا) لدى اضافة Tarceva الى العلاج الكيمياوي التقليدي.

وكانت هذه النتائج المشجعة من قبل المرضى اليابانيين والقاطنين في شرق آسيا، قد ادت الى رواج دراسة العقارين Iressa وTarceva في آسيا. كما شرع الباحثون ايضا في البحث عن الاختلافات الموجودة في جينات الخلايا السرطانية في الرئة، التي قد تفسر الاستجابات المختلفة والمتنوعة. ويقول الدكتور جون انه يبدو الان ان نسبة 85 في المائة من الاورام السرطانية التي استجابت الى العقارين Iressa وTarceva تملك خلايا بنوع واحد او نوعين من التحولات. ويقوم الباحثون في التجارب السريرية التي تجرى في «دانا فاربر» باختبار اورام المصابين بسرطان الرئة التي من المحتمل ان تملك هذين التحولين. وفي هذا الاطار يجري علاج مجموعة تضم غير المدخنين بعقار Tarceva اذا ما عثروا على هذه التحولات في اورامهم.


* مقاومة العقاقير وكان الاطباء قد اكتشفوا بعد رواج استخدام عقار Gleevec، ان المرضى طوروا مقاومة له. لكن من حسن الحظ جرى تطوير جيل ثان من العقاقير التي يمكن استخدامها بعد حصول مثل هذه المقاومة. وكانت وكالة الغذاء والدواء الاميركية قد وافقت عام 2005 على دواءين منهما هما sunitinib (Sutent) و) dasatinib (Sprycel. وهذه العقاقير ليست ذات «عقلية إفرادية» مثل Gleevec، بل انها تستهدف العديد من البروتينات، وليس مجرد واحد منها.

والمقاومة هي الحدود الكبيرة ايضا بالنسبة الى عقاري Tarceva وIressa. وفي الواقع ان جميع المرضى الذين يستجيبون الى الادوية يطورون نوعا من المقاومة خلال 14 شهرا او أكثر. لكن الباحثين تمكنوا من التعرف على تحولات جينية لدى نصف هؤلاء المرضى التي قد تكون مسؤولة عن هذا الامر. وفي عام 2005، قدم الدكتور جون وزملاؤه نتائج ابحاث تظهر انه حتى كمية صغيرة من الجينات المتحولة قد تسبب مثل هذه المقاومة التي قد تجعل الفحوص والاختبارات الدقيقة أمرا صعبا. غير ان الامل معقود على عثور مطوري الادوية على عامل بمقدوره إبطال نشاط الجينات المسببة لمثل هذه المقاومة، وبالتالي تصبح عملية فحص وجودها جزءا روتينيا من الطب الشخصي الخاص.

في هذا الوقت يستمر التدخين في المستقبل المنظور في كونه السبب الرئيسي لسرطان الرئة مما يبقي جلسات برامج التوقف عن التدخين بالنسبة الى الشباب من الاولويات. في هذا الوقت ايضا يتوجب على المجموعة الكبرى من مرضى سرطان الرئة الذين لم يدخنوا قط في حياتهم ان يذكرونا دائما بأننا بحاجة الى النظر الى ما وراء عوامل الخطورة العادية وانواع الامراض. ومع قدوم الاختبارات الوراثية، الى جانب تزايد الاوبئة والامراض القديمة، وعمليات التشخيص التقليدية، وبروز حدود لعلاج الامراض، جرت اضافة حالات جديدة، كسرطانات الرئة بالنسبة الى غير المدخنين، الى الخريطة، متأملين في تطور علوم الوقاية والعلاج.

خدمة هارفارد الطبية
bode غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)




أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


الساعة الآن 03:17.


تم تدشين المرحلة الثانية للموقع في 17/10/2006 الموافق 24 رمضان 1427 وذلك تضامنا مع يوم الفقر العالمي

تنوية : عالم التطوع العربي لا يتبنى كما لا يدعو إلى جمع الأموال والتبرعات أو توزيعها

    

المشاركات ,والمواضيع المطروحة تعبر عن وجهة نظر أصحابها وليس بالضرورة تمثل رأي الموقع

Powered by vBulletin® Version 3.7.3, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.1.0 ..  

www.arabvolunteering.org

 Arab Volunteering World   2006-2008   (AVW)  عالم التطوع العربي 

www.arabvol.org